فيس بوك تستحوذ على شركة كوستومر الناشئة بمليار دولار

أعلنت أدارة الفيس بوك عن أخر استحواذاتها وهى شراء شركة كوستومر المتخصصة الناشئة في تطوير تقنيات وأنظمة خدمة العملاء والمحادثات الآلية وتتخذ من نيويورك مقرا لها.

علما بأن تأسست الشركة في عام 2015 من قبل براد بيرنبوم وجيريمي سوريل وهما رائدا أعمال باعا شركة سابقة لهما إلى شركة سيلز فورس للبرمجيات الأميركية، ومقرها سان فرانسيسكو بكاليفورنيا

وتقوم شركة كوستومر بتطوير أنظمة المحادثات الآلية Chatbot لمساعدة الشركات على دمجها في مواقعهم بسهولة، ومعها توفر لوحة تحكم رئيسية تتيح متابعة جميع المحادثات والتفاعلات في مكان واحد، وبالتالي تسهل من عمل فريق خدمة العملاء بشكل كبير.

ولم تكشف فيس بوك عن التفاصيل المالية للصفقة، لكن صحيفة The Wall Street Journal تحدثت عن تقييم Kustomer بمليار دولار.

يعد الاستحواذ على شركة من هذا النوع امتدادًا لمساعي فيس بوك في قطاع التجارة الإلكترونية، خاصة مع إطلاقها ميزة المتاجر Shops على منصتها الرئيسية ومنصة انستجرام في منتصف العام الجاري.

وستساعد أنظمة Kustomer المستخدمين على تبني المتاجر لفيس بوك وتوسيع نشاطاتها مع وجود خدمات عملاء مميزة.

ومن ناحية اخرى كشفت شركة إنتل عن النظام البحثي والبرمجي الآلي القادر على استكشاف الأخطاء في التعليمات البرمجية، ControlFlag. تقول إنتل أنه وبالرغم من إطلاق النظام في مراحله الأولى، إلا أنه أداةً إنتاجية قوية وفعالة تتيح لمطوري البرمجيات تصحيح الأخطاء والعيوب التي تتطلب كوادر كثيفة. وقد تم خلال مرحلة الاختبارات الأولية تطوير وتدريب نظام ControlFlag على استكشاف عيوب جديدة في أكثر من مليار سطر غير مصنف من رموز جودة الإنتاج.

وبهذه المناسبة، علق جاستين جوتشليش، عالم رئيسي ومدير مؤسس في قسم أبحاث برمجة الآلات لدى مختبرات إنتل، بالقول: “يمثل نظام ControlFlag أداة جديدة وفعالة يمكنها أن تختصر بشكل كبير من زمن وتكاليف تقييم وتصحيح أخطاء التعليمات البرمجية؛ حيث تظهر دراسات جديدة أن مطوري البرمجيات يمضون حوالي 50٪ من وقت عملهم في تصحيح الأخطاء. ونعتقد أن استخدام نظام ControlFlag وأنظمة مشابهة سيتيح للمبرمجين تصحيح الأخطاء خلال زمنٍ أقل، إضافة إلى تخصيص وقتٍ أكبر لإنجاز المهام بشكل أفضل وابتكار أفكار إبداعية جديدة لتطوير أداء وعمل الأجهزة والآلات”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.