للحد من تفشي كورونا تويتر تلزم جميع موظفيها بالعمل من المنزل

  أعلنت شركة تويتر اليوم عن العمل الإجباري لجميع موظفيها حول العالم من المنزل وقد جاء ذلك ظل الأزمة الكبيرة التي يمر بها العالم أجمع وإعلان منظمة الصحة العالمية بالأمس بأن فايروس كورورنا أصبح وباءً عالمياً.

حيث جاء إعلان الشركة عبر بيان في مدونتها الرسمية أشارت فيه إلى إتخاذها هذه الخطوة من أجل المحافظة على سلامة موظفيها وشركائها في العالم في ظل تفشي الكورونا ووصوله لدرجة وباء عالمي بعد إعلان منظمة الصحة العالمية الأخير؛ وسعياً منها للمساعدة في الحد من تفشي المرض بشكل أوسع.

فيما قالت تويتر بأنها مستمرة في دفع أجور موظفيها وعامليها والمتعاقدين خلال هذه الفترة حتى وإن كانوا لا يستيطعون إنجاز الأعمال المنوطة بهم من المنزل، كما وقالت الشركة بأنها ستقوم بتحمل التكاليف والمصروفات الخاصة بإعداد المكتب المنزلي؛ بما يشمل أي مصروفات رعاية قد يضر الوالدين العاملين لتحملها في ظل هذه الحالة.

ويجدر الذكر أن عمالقة الشركات التقنية الأمريكية وعلى رأسهم آبل وأمازون ومايكروسوفت وجوجل قاموا بتوجيه إرشادات مشابهة لموظفيهم وعامليهم في المناطق التي تم الإعلان عن وجود فايروس كورونا_كوفيد-19 _ فيها لكن دون إجبارهم جميعاً على العمل من المنزل كما فعلت توتير مع كادر عامليها العالمي البالغ 4,900 موظف.

وللعلم قد ظهر موقع تويتر في أوائل عام 2006م على شكل مشروع بحثي أجرته شركة أوديو الأمريكية، ثمّ أطلقته الشركة بشكل رسمي للمستخدمين في شهر وأكتوبر من نفس السنة، وبدأ الموقع في الانتشار كخدمة تواصل اجتماعي جديدة تقدم خدمة التدوينات الصغيرة في عام 2007م، وفي أبريل من سنة 2007م فصلت شركة أوديو الخدمة عن الشركة وأنشأت شركة جديدة باسم تويتر، وبدأ مؤشر البحث جوجل في ديسمبر من سنة 2009م بعرض نتائج بحث فورية لمدخلات المستخدمين في تويتر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.