انستجرام تضيف خيارا جديد للإبلاغ عن المعلومات الكاذبة


أعلنت انستجرام يوم الخميس الماضى عن إضافة خيار جديد يتيح للمستخدمين الإبلاغ عن المشاركات التي يعتقدون أنها كاذبة، وذلك في إطار سعي خدمة مشاركة الصور والفيديو المملوكة لشركة فيسبوك؛ إلى وقف التضليل وغيره من الانتهاكات على منصتها.

علما بأن نشر المعلومات الكاذبة ليس محظورًا على أي من خدمات شركة فيسبوك، إلا أنها تتخذ خطوات للحد من وصول المعلومات غير الدقيقة إلى المستخدمين، كما أنها تحذر المستخدمين من الادعاءات المُختلف فيها.

وفي سبيل مكافحة الانتهاكات، فإن النتائج المصنفة على أنها كاذبة سوف تُزال من الأماكن التي يبحث فيها المستخدمون عن محتوى جديد، مثل: تبويب (استكشف) Explore، ونتائج البحث عن الوسوم اوالهاشتاج.

ويشار إلى أن فيسبوك تملك 54 شريكا في برنامج التحقق من المعلومات؛ يعملون بنحو 42 لغة، ولكن برنامج التحقق من المعلومات المطبق في انستجرام لم يطرح بعد إلا في الولايات المتحدة. وقالت (ستيفاني أوتواي) – المتحدثة باسم شركة فيسبوك: “هذه خطوة مبدئية ونحن نعمل باتجاه نهج أكثر شمولًا لمعالجة المعلومات الخاطئة”.

وكانت انستجرام خلال السنوات الماضية إلى حد كبير في منأى عن التدقيق التي تخضع لها شركتها الأم، وذلك بعد أن ثبت الدور الذي لعبته فيسبوك في التأثير على الانتخابات الرئاسية الأمريكية في عام 2016 عن طريق معلومات كاذبة نُشرت عن طريق حسابات روسية.

والآن يعتقد أن العملاء الروس قاموا بتحويل جزء كبير من نشاطهم إلى انستجرام ، حيث تحظى الخدمة بمشاركة وتفاعل أصبح يتفوق على فيسبوك، وذلك بحسب باحثو شركة (نيو نولج) New Knowledge، التي أجرت التحليل. وقد قالوا: “أظهر تقييمنا أنه من المرجح أن تكون انستجرام ساحة حرب رئيسية على أساس مستمر”.

علما بأن فيسبوك كانت قد استحوذت على انستجرام في عام 2012 مقابل مليار دولار أمريكي، وهي الآن تملك أكثر من مليار مستخدم نشيط شهريًا، وأكثر من 500 مليون مستخدم نشيط يوميًا.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.